الرئيسية 10 المشهد الأول 10 الرشيدية:حريق مهول يقضي على أربعة آلاف نخلة بواحة أوفوس

الرشيدية:حريق مهول يقضي على أربعة آلاف نخلة بواحة أوفوس

حريق(ارشيف)

تسبب حريق نشب في زاوية أمليكيس، بجماعة أوفوس، إقليم الرشيدية،في القضاء على الالاف من أشجار النخيل، وحسب شهود عيان من المنطقة فإن السكان شعروا ببداية اندلاع النيران في بعض الأشجار وسارعوا لتعبئة السكان ومحاولة إخمادها بوسائلهم البسيطة ،غير أن قوة الرياح وسرعة انتشار النيران التي امتدت لمسافات طويلة لتلتهم المزيد من الأشجار،جعلتهم يستنجدون بعناصر الوقاية المدنية التي حلت عناصرها بعين المكان رفقة رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية،ووجدوا صعوبة في إخماد النيران التي استمرت من مساء الخميس إلى زوال يوم الجمعة …واقتربت النيران من المنازل المجاورة للواحة ،كما وجدت عناصر الوقاية المدنية صعوبات كثيرة بسبب ضيق المسالك وعدم قدرة الآليات من  الوصول إلى وسط الحقول.

 وحسب شهود عيان من المنطقة فإن تدخلات رجال الوقاية المدنية ومجهوداتهم  لم تفلح في تطويق ومحاصرة الحريق إلا بعد أزيد من عشرين ساعة بعد زوال يوم الجمعة، وتمكنت النيران من القضاء على أزيد من أربعة آلاف شجرة نخيل بالإضافة إلى أشجار مثمرة أخرى، وبعد تكثيف الجهود بين الساكنة والسلطات المحلية والوقاية المدنية، وتحسبا لإعادة انبعاث الحرائق بسبب هبوب الرياح ،قامت مصالح الوقاية المدنية بإيفاد العشرات من عناصرها وظلت مرابطة في عين المكان رغم إطفاء الحريق . وأكدت مصادر من عين المكان  أن مصالح الدرك الملكي والشرطة العلمية فتحت تحقيقا في الموضوع للتعرف على الأسباب الحقيقية للحريق.

     وعبر السكان المتضررون عن قلقهم جراء الخسائر الكثيرة في أشجار النخيل والمحاصيل الزراعية ،وفقدانهم لمصدر رزقهم ،ووصفوا المنطقة بأنها منكوبة تحتاج إلى تدخل من طرف الجهات المسؤولة ،قصد إعادة إعمار الواحة التي تحولت من حقول خضراء ذات مناظر جميلة وأشجار مثمرة إلى منطقة “أشباح”سوداء،ويطالب ساكنة زاوية “أمليكيس” وزارة الفلاحة بالتدخل لإحصاء الفلاحين المتضررين من الحريق، وتعويضهم عن تلك الخسائر.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *