الرئيسية 10 المشهد الأول 10 الداخلة .. ضبط قوارب للصيد التقليدي بحوزتها طنا من الأخطبوط الممنوع صيده

الداخلة .. ضبط قوارب للصيد التقليدي بحوزتها طنا من الأخطبوط الممنوع صيده

اخطبوط

أوقفت عناصر البحرية الملكية صباح أمس الخميس 01 يونيو 2017، ثلاثة قوارب للصيد التقليدي بعدما ضبطت متلبسة بالصيد الممنوع بسواحل الداخلة.
وحسب مصادر مهنية مطلعة فإن عناصر البحرية الملكية قد أوقف القوارب الثلاثة، وبحوزتها ما يقارب طنا من الأخطبوط الممنوع صيده، تماشيا مع قرار وزارة الصيد البحري القاضي بتمديد فترة الراحة البيولوجية لهذا النوع من الأحياء المائية إلى غاية منتصف الشهر الجاري .
وأكدت ذات المصادر أنه رغم الراحة المعلنة بموجب قرار وزاري، فإن سواحل الداخلة ظلت طيلة هذه الفترة تئن تحت وطأة المخالفين، حيث لم يمر أسبوع من أسابيع الراحة البيولوجية، دون الحديث عن توقيفات على خلفية الصيد الممنوع للأخطبوط. هذا فضلا عن النشاط المتواصل للإطارات الهوائية ومعها القوارب المطاطية في الصيد الممنوع.
وكشفت المصادر أن إنتشار المستودعات السرية والغير مرخصة بشكل لافت في أحياء مختلفة من مدينة الداخلة، شكل متنفسا للمهربين ومعهم القوارب التي تصطاد بشكل غير قانوني ، إذ يتم تجميع المصطادات وترحيلها إلى المدن الداخلية في إنتظار إنطلاق موسم الصيد لإضفاء المشروعية على هذه المصطادات بطرق ملتوية.
و كانت لجنة مركزية قد حلت الأسبوع قبل الماضي بمدينة الداخلة، حيث قامت بزيارات مفاجأة لعدد من وحدات التجميد، بغرض محاربة التخزين السري للرخويات. وذلك على بعد أيام قليلة من إستئناف رحلات الصيد في إطار الموسم الصيفي لصيد الأخطبوط.
وعلاقة بموضوع الصيد غير قانوني وغير منظم وغير مصرح به بالداخلة، حجزت مصالح مندوبية الصيد البحري ليلة الأحد الماضي قرابة طنين من سمك الشرغو تعود لإحدى سفن الصيد بواسطة المياه المبردة المملوكة من طرف إحدى الشخصيات البارزة في مجال الصيد السطحي ،كان سائق الساحنة ينوي تهريبها، متحايلا على السلطات المختصة عبر التصريح بكميات من المصطادات وإغفال آخرى، الأمر الذي فطنت له مصالح المندوبية وقامت بتحرير محضر بالنازلة في إنتظار ما ستحمله الأيام القادمة من عقوبات في حق المخالف.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *