الرئيسية 10 المشهد الأول 10 “ماتقيش ولدي” تصدر أول دليل للتكفل بالأطفال ضحايا الاعتداءات الجنسية

“ماتقيش ولدي” تصدر أول دليل للتكفل بالأطفال ضحايا الاعتداءات الجنسية

قالتنجاة أنور رئيسة منظمة”ماتقيش ولدي” إن مكافحة الاعتداءات الجنسية على الأطفال تعد معركة يومية مند سنة 2004، واصفة إياها بكونها معركة صعبة ومستمرة على المدى الطويل، ولكن لحسن الحظ فإن الخطوة الأكثر صعوبة قد تم تجاوزها وهي كسر حاجز الصمت.
وأكت أنور أنه “بعد 13 سنة من النضال، نحن بصدد إطلاق دليل للتكفل بالأطفال ضحايا الاعتداءات الجنسية بثلاث لغات وهي العربية، الأمازيغية، الفرنسية وذلك قصد التوعية بخطورة الاعتداءات الجنسية في حق الأطفال، وإرشاد الضحايا والعاملين في المجال الجمعوي للخطوات التي يجب إتباعها في حالة اعتداء جنسي حتى نتمكن من مساندة الضحايا وأسرهم”، واضافت أن
دليل التكفل بالضحايا سيكون متوفر بحرية للتحميل في الموقع الرسمي لمنظمتنا  ابتداء من 10 يونيو2017 على موقعنا :
www.touchepasamonenfant.

وفي السياق ذاته أبرزت نجاة أنور أن منظمتها ستنظم دورات تكوينية لفائدة الجمعيات التي ترغب في استخدام أدواتنا لمكافحة فعالة ضد الاعتداءات الجنسية في حق الأطفال، وستعقد هذه الدورات بالمباشر أو عن طريق الفيديو عبر تقنيتي (Skype et WhatsApp) من أجل نشر ها على نطاق أوسع في جميع أنحاء المملكة.

ونوهت الرئيسة أن منظمة “ماتقيش ولدي” ستعقد ندوة صحفية يوم السبت 10 يونيو على الساعة الثالثة بعد الزوال بفندق بالاس أنفا بالدار البيضاء، إذ سنطلق خلالها رسميا دليل التكفل بالأطفال ضحايا الاعتداءات الجنسية وكذلك برنامج الدورات التكوينية، وستضع رهن إشارة الصحفيين الدليل المذكور وتزويدهم بمعلومات أخرى.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *