الرئيسية 10 المشهد الأول 10 ارتفاع حصيلة ضحايا حوادث الغرق في فرنسا‎

ارتفاع حصيلة ضحايا حوادث الغرق في فرنسا‎

مات 11 شخصا غرقا في البحر أو النهر أو حوض مياه في فرنسا منذ الجمعة، فازداد عدد الوفيات الناجمة عن حوادث الغرق وأثير النقاش مجددا حول ضرورة فرض قيود على التصرفات غير الحذرة.

وفي عطلة نهاية الأسبوع، توفي شخصان إضافيان هما امرأة في السابعة والستين ماتت غرقا في كان ورجل في الثالثة والثلاثين مات غرقا في نيس.

ومنذ الأول من يوليو، توفي 47 شخصا على الأقل في حوادث غرق.

وتوفي 10 أشخاص على الأقل في منطقة هيرولت المعروفة بمنتجعاتها منذ التاسع من يوليو.

وقد طلب مسؤول في المنطقة من المسؤولين المحليين فرض غرامات على السباحين تتراوح بين 11 و33 يورو عند رفضهم الخروج من المياه التي تحظر السباحة فيها.

وفي عام 2012، توفي 497 شخصا في حوادث غرق في فرنسا بين الأول من يونيو و30 سبتمبر.

وبحسب معطيات نشرها معهد “إنبس” في عام 2010، فإن فرنسيا واحدا من أصل خمسة فرنسيين لا يتقن السباحة (28% من النساء و14% من الرجال).

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *