الرئيسية 10 المشهد الأول 10 القباج يزور منطقة أمسكرود دون أن يقدم أية مساعدات للساكنة

القباج يزور منطقة أمسكرود دون أن يقدم أية مساعدات للساكنة

خلال الزيارة التي قام بها طارق القباج رئيس بلدية أكادير، لمنطقة أمسكرود، تفاجأ سكان المنطقة بأن الرئيس لم يقدم لهم أية مساعدات لا بصفته كبرلماني عن الجهة ولا بإسم البلدية التي يرأسها، عكس ما أقدمت عليه السلطات المحلية، حينما وزعت على الساكنة معونات غذائية وطبية منذ بدأ الحريق في الغابة، كان آخرها قافلة طبية انطلقت السبت نحو المنطقة التي عانت من الحريق منذ أسبوع.

واعتبر متتبعون زيارة القباج للمنطقة بمثابة حملة انتخابية سابقة لأوانها، لكنها كانت منقوصة، بسبب غياب أية مساعدات عينية يمكن أن تأثر في نفوس الساكنة التي عانت الأمرين مع الحريق، الذي دمر أتي على أزيد من ألف هتكار من أشجار الأركان والعرعر وغيرهما.

وفي سياق متصل، قام وزير الداخلية بتقديم هدايا لطاقم الطائرتين الاسبانيتين اللذين ساهما في إخماد الحريق، لدى مغارتهم التراب الوطني اثر استكمال مهمتها، مشيرا في تصريح له أثناء استضافته في نشرة الأخبار مباشرة من أكادير، بأن حضوره المكوكي إلى المنطقة كان بأمر ملكي لمتابعة علمية الإخماد التي استمرت أسبوعا كاملا.

 

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *