الرئيسية 10 المشهد الأول 10 زاكورة: الفيلم الإيراني “متمردة عادية” يتوج بالجائزة الكبرى

زاكورة: الفيلم الإيراني “متمردة عادية” يتوج بالجائزة الكبرى الدورة ال13 للمهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء بزاكورة

توج الفيلم الإيراني “متمردة عادية “للمخرج حامد رجبي بالجائزة الكبرى للدورة الثالثة عشر للمهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء ،وذلك خلال حفل الإختتام يوم الأحد المنصرم ،كما فاز نفس الفيلم بأحسن دور نسائي للمثلة نجار جفهاريان ،وذلك في إطار المسابقة الرسمية للمهرجان التي يرأس لجنة تحكيمها الباحث والروائي المغربي عبد القادر الشاوي وعضوية كل من الممثلة المغربية ثورية العلوي ،والناقد السينمائي التونسي محرز قروي الذي يشغل نائب رئيس الفيدرالية الإفريقية للنقد السينمائي ثم المخرج السينغالي موسى توري .وفاز بأحسن دور رجال شكيب بن عمر في فيلم “ميموزا”لمخرجه أوليفيي لاكاس كما فاز نفس الفيلم بجائزة لجنة التحكيم .

   وعن مسابقة كتابة السيناريو التي ترأسها الروائي وكاتب السيناريو عثمان أشقرا وعضوية المخرج وكاتب السيناريو حسن شاني والصحافية سميرة مغداد فقد قررت اللجنة بالإجماع حجب الجائزة الأولى لمسابقة السيناريو التي ينظمها المهرجان لفائدة الشباب ،وعللت اللجنمة قرارها بالمستوى المتواضع للنصوص المشاركة في المسابقة .فيما عادت المرتبة الثانية لسيناريو “نخلة جدي” من لهاجر مطر من وجدة والمرتبة الثالثة لسيناريو بعنوان “مخاض” لمحمد ايت العربي من زاكورة الذي سبق له الفوز بالجائزة الأولى في دورة سابقة لنفس المهرجان عن سيناريو “صندالة أيوب”

   واحتضنت زاكورة فعاليات الدورة الثالثة عشر للفيلم عبر الصحراء من 22إلى 26دجنبر الجاري تحت شعار:” تحت شعار :”النقد السينمائي مكون أساسي في صناعة السينما،وفي كلمة حفل الإختتام أكد أحمد شهيد رئيس جمعية زاكورة للفيلم عبر الصحراء أن التظاهرة عرفت أنشطة فنية وثقافية وإجتماعية والأنفتاح على الفضاءات المختلفة والمتنوعة من خلال عرض فيلم “جزيرة المعدنوس” لمخرجه أحمد بولان لفائدة نزلاء السجن المحلي بزاكورة بحضور مخرجين وممثلين ومهتمين بمجال السينما ،كما أكد أحمد شهيد على حرص المهرجان على الإستمرار في تنظيم الدورات التكوينية في تقنيات ومهن الصناعة السينمائية لفائدة شباب المنطقة ،وتنظيم مسابقة في كتابة السيناريو .

    وفيما يخص الدعم العمومي للتظاهرات والمهرجانات السينمائية،طالب أحمد شهيد بالعدالة المجالية في منح الدعم وفق دفتر التحملات الذي وضعته الجهات الوصية،ومن أجل تجاوز بعض الإكراهات التي تشهدها المنطقة خاصة في مجال التنمية أعلن أحمد شهيد التزام الجمعية بالعمل على جعل منطقة زاكورة منطقة جذب سياحية وسينمائية واختيارها كفضاء للتصوير والصناعة السينمائية ،وفي هذا الصدد بعدما عرفت المنطقة تصوير بعض الإنتاجات السينمائية مثل “واحة أحلام” للمخرج عزيز خوادر،من المرتقب أن تشهد المنطقة في السنة المقبلة تصوير فيلم من إخراج مغربي سينغالي فرنسي ،كما عبر المخرج محمد عبد الرحمان التازي عن رغبته في تصوير عمله المقبل في منطقة زاكورة .وفي هذا الصدد عبر عبد الرحيم شهيد رئيس المجلس الإقليمي لزاكورة عن استعداد المجلس تقديم كافة الدعم وتوفير الظروف والإمكانيات المتاحة لتشجيع الصناعة السينمائية في المنطقة.  

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *