الرئيسية 10 المشهد الأول 10 اخنوش:المفرب فقد الثقة في إسبانيا باستقبال “زعيم البوليساريو”

اخنوش:المفرب فقد الثقة في إسبانيا باستقبال “زعيم البوليساريو”

أكد عزيز أخنوش، الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، ووزير للفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، على أن “المغرب فقد الثقة في إسبانيا”، إثر استقبال حكومة مدريد زعيم جبهة “البوليساريو” الانفصالية،

وقال أخنوش، في حوار مع يومية “إل موندو” الإسبانية”، اليوم الاثنين،إن الرباط “فقدت الثقة في إسبانيا”، بعد ولوج  ابراهيم غالي، مستشفى لوغرونيو للعلاج من مرض كورونا.

وتابع في الحوار، الذي جاء تحت عنوان “عزيز أخنوش: المغرب فقد الثقة في إسبانيا”،إلى أن التوضيحات التي قدمها المسؤولون الإسبان لم تكن كافية، ولا تترجم بأي شكل من الأشكال حجم التجاوز الخطير الذي تم في حق المملكة المغربية ومواطنيها، على الرغم من الدعوة الرسمية للخارجية المغربية لتنوير الجانب المغربي حول حيثيات استقبال زعيم الكيان الوهمي.

وفيما يخص التبريرات، التي قدمتها مدريد حول دوافع استقبال زعيم “البوليساريو”، أوضح أخنوش أن “ما تم تقديم حتى الآن لا يرقى الى مستوى تطلعات العلاقات بين الدولتين”، مضيفا أن اللجوء إلى ورقة “دواعي إنسانية” هي محاولة لاخفاء “خطأ فادح” أثر سلبا على العلاقات الثنائية بين البلدين.” مضيفا” نشعر اليوم بالاحباط ونحتاج مواقف وقرارات لإعادة الثقة لعلاقاتنا”.

ولفت الانتباه أخنوش إلى أن الخطير في الأمر، هو أن المغرب شريك لإسبانيا في عدد من المجالات ذات الطابع الحساس والدقيق، أساسها الرئيسي الشفافية والوضوح. وتستر مدريد على معلومات بهذه الأهمية، يضرب بشكل كبير مبدأ الثقة والتعاون بين البلدين.

ودعا أخنوش جميع القوى والضمائر الحية بإسبانيا، من أحزاب سياسية وجمعيات للمجتمع المدني وحقوقيين وإعلام،

لتحرك و إدانة هذه الزيارة التي تمت بوسائل أقل ما يقال عنها أنها مسيئة وتخالف روح الجوار، وتعبث بالمصالح الاستراتيجية للبلدين.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *