الرئيسية 10 المشهد الأول 10 احتجاج بسبب إعفاء 5 أطر ينتمون لـ”العدل والإحسان” من مهامهم الإدارية بزاكورة

احتجاج بسبب إعفاء 5 أطر ينتمون لـ”العدل والإحسان” من مهامهم الإدارية بزاكورة النقابات التعليمية تدعو لوقفة احتجاجية أمام المديرية الإقليمية اليوم الثلاثاء

توصل يوم أمس الإثنين خمسة من الأطر الإدارية يشتغلون في المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بزاكورة بقرارات الإعفاء من مهامهم ويتعلق الأمر بكل من عباس عناية (ناظر بثانوية عمر بن الخطاب بتامكروت) وإيعيش الغالي (حارس عام ثانوية سيدي احمد بناصر) ومحمد أوعلي (حارس عام للداخلية بنفس الثانوية) ومحمد الغالي (حارس عام بالثانوية الإعدادية تمتيك بجماعة تمكروت ) وإبراهيم الراشيدي (مدير مدرسة الأمل بحي أمزرو).

وذلك في إطار عشرات الإعفاءات التي طالت الأطر الإدارية والتربوية وهيئة التفتيش ومديرين إقليمين على الصعيد الوطني بلغ عددهم إلى حدود يوم أمس حوالي 40 حالة وكلهم ينتمون إلى جماعة العدل والإحسان، ومن بينهم محمد الحمداوي عضو مجلس الإرشاد ومسؤول العلاقات الخارجية بالجماعة الذي أصدرت وزارة التربية الوطنية قرارا يقضي بإعفائه من مهامه كمُفتش ممتاز بالوزارة على مستوى نيابة الناظور.
وفي اتصال لجريدة “مشاهد”مع الأستاذ محمد الغالي، أكد رفقة زملائه صحة المعلومات التي راجت مؤخرا في بعض المواقع الإلكترونية وموقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك، والتي تفيد إعفاءه رفقة أربعة من إخوانه من مهامهم الإدراية، وأضاف الغالي أنهم توصلوا بقرار الإعفاء الموقع من طرف مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت، ونفى صحة المبررات التي تضمنتها الوثيقة لاتخاذ قرار الإعفاء حيث لم يتم إيفاد أية لجنة إقليمية أوجهوية أوغيرها.

وفيما يخص الإجراءات التي يعتزمون القيام بها بعد توصلهم بالقرار، أفاد محمد الغالي أنهم سيلتحقون بمقر المديرية الإقليمية بزاكورة لتوقيع محضر الإلتحاق بالعمل الجديد وفق ما تنص عليه الوثيقة، ثم اتباع مختلف المسالك الإدارية والقضائية من رفع التظلم والطعن في القرار لدى المحكمة الإدارية واتباع كل المساطير الإدارية والقانونية المشروعية لإنصافهم.
ومن جهة أخرى، اجتمعت الفروع الإقليمية للنقابات التعليمية الخمس مساء أمس الإثنين بزاكورة، ويتعلق الأمر بكل من، النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الجامعة الوطنية للتعليم التابعة للإتحاد المغربي للشغل، الجامعة الوطنية للتعليم(التوجه الديمقراطي)والنقابة الوطنية للتعليم التابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل ثم الجامعة الحرة للتعليم التابعة للإتحاد العام للشغالين بالمغرب. ودعت في بلاغ مشترك لها كافة المسؤولين النقابيين في الإقليم وعموم الشغيلة التعليمية إلى المشاركة المكثفة في وقفة إحتجاجية إنذارية اليوم الثلاثاء 14فبراير أمام المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بزاكورة انطلاقا من الساعة الثانية عشر زوالا.
وحسب نص البلاغ الذي توصلت “مشاهد” بنسخة منه فإن”النقابات التعليمية الخمس بزاكورة تدين بشدة القرارات الجائرة القاضية بإعفاء عدد من المديرين والمفتشين التربويين والحراس العامين والنظار والمديرين الإقليميين، وعزمها تسطير برنامج نضالي غير مسبوق صونا لكرامة الشغيلة التعليمية”ووصف نفس البلاغ هذه الإعفاءات بمتابة “إشارة واضحة إلى أن المسار المهني لرجال ونساء التعليم خاضع لمزاج القائمين على قطاع التعليم على الرغم من غياب أي تعليل أو سبب واقعي لمثل هذه القرارات الجائرة.”

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *