الرئيسية 10 المشهد الأول 10 صحف جزائرية: بلادنا احتلت صفوفا متقدمة في مجال الانتهاكات الحقوقية

صحف جزائرية: بلادنا احتلت صفوفا متقدمة في مجال الانتهاكات الحقوقية

Algerian protesters throw stones at anti-riot policeman during clashes which erupted in Belcour district of Algiers' city centre on January 7, 2011. Clerics called for calm in Friday prayers in Algeria after fresh rioting erupted overnight following days of protests over rising prices and unemployment. Police were deployed in the Algerian capital's main streets, while the national football league postponed all top-level weekend soccer matches after the riots in Algiers and a dozen other areas. AFP PHOTO/FAYEZ NURELDINE (Photo credit should read FAYEZ NURELDINE/AFP/Getty Images)

رسمت الصحف الجزائرية صورة قاتمة لأوضاع حقوق الإنسان في الجزائر بعد نشر تقرير منظمة العفو الدولية لعام 2016 ، الذي يشير إلى أن الجزائر من ضمن البلدان التي احتلت صفوفا متقدمة في مجال الانتهاكات الحقوقية.

في هذا الصدد، اعتبرت صحيفة (ليبرتي) أن صورة السلطة الجزائرية ظلت على الدوام سيئة لدى المنظمات غير الحكومية المعنية بقضية حقوق الإنسان والديمقراطية على وجه الخصوص.

وأبرزت افتتاحية العدد أن منظمة العفو الدولية ، التي نشرت مؤخرا تقريرها السنوي حول وضعية حقوق الإنسان في العالم ، بدت من جديد أكثر انتقادا للسلطات الجزائرية.

ومن بين هذه الانتهاكات ذكرت الصحيفة حالة الصحفي محمد تاملت الذي سجن بسبب كتاباته على الشبكة الاجتماعية، قبل أن يفارق الحياة في السجن. وأكدت الصحيفة أنه “عندما نعتقل صحفيا لأنه نشر كتاباته، ويضرب عن الطعام ونبقي عليه رهن الاحتجاز مما يهدد حياته، ونعتقل المدونين، فلا ينبغي لنا أن نتوقع الثناء..” من الآخرين.

من جهتها، كتبت صحيفة (الحديث) أن منظمة العفو الدولية وصفت وضعية حقوق الإنسان بأنها “خطيرة”، وقالت المنظمة إن السلطات واصلت “فرض قيود على الحق في حرية التعبير وتكوين الجمعيات والتجمع والعقيدة، وحاكمت المنتقدين السلميين، ومن بينهم مدافعون عن حقوق الإنسان، ورحل عدد من اللاجئين والمهاجرين بصفة تعسفية، وأصدرت المحاكم عددا من أحكام الإعدام..”.

من جهتها أوردت صحيفة (الخبر) أن مديرة مكتب منظمة العفو الدولية بالجزائر حسنية أوصديق حذرت ، في ندوة صحفية لتقديم التقرير السنوي للمنظمة ، من تدهور الحالة الصحية للناشط كمال الدين فخار المضرب عن الطعام منذ بداية العام، مجددة الدعوة إلى فتح تحقيق في ظروف وفاة الصحفي محمد تاملت.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *