الرئيسية 10 المشهد الأول 10 حملة نظافة أكادير..لمن تحسب “الحسنة” للولاية أم البلدية؟

حملة نظافة أكادير..لمن تحسب “الحسنة” للولاية أم البلدية؟

توصل عدد من المنابر الإعلامية وجمعيات محلية بمنشور تم تعميمه من طرف ولاية أكادير يدعو المواطنين للمساهمة في حملة للنظافة، التي تنطلق اليوم السبت 25 فبراير الجاري، تمت تسميتها حملة لتأهيل المشهد الحضري لمدينة أكادير، كما توصلت وسائل الإعلام بأكادير ببلاغ مماثل من طرف جماعة أكادير حول نفس الموضوع.

لكن الاختلاف في دعوة الولاية وبلاغ الجماعة هو “التسابق” على شرف قيادة هذه المبادرة، فمنشور الولاية يقول إن المتدخلين في حملة تأهيل المشهد الحضري هم ولاية الجهة،ومجلس العمالة، وجماعة أكادير، وجامعة ابن زهر، والمجتمع المدني، وفاعلون اقتصاديون، لتكون بذلك جماعة أكادير متدخلا عاديا إسوة بمؤسسات أخرى، في حين أن بلاغ المجلس الجماعي يقول بالحرف:” ينظم المجلس الجماعي لأكادير، بتنسيق مع ولاية جهة سوس ماسة وبتعاون مع مختلف فعاليات المدينة، حملة نظافة كبرى لتأهيل المشهد الحضري.”

فهل هو “تسابق” على من ستحسب له “الحسنة” أم أن الأمر يخفي خلافات أعظم؟

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *