الرئيسية 10 المشهد الأول 10 مركز “بيو” الأمريكي: الإسلام سيصبح الدين الأكثر انتشارا بحلول نهاية هذا القرن

مركز “بيو” الأمريكي: الإسلام سيصبح الدين الأكثر انتشارا بحلول نهاية هذا القرن

أعلن مركز “بيو” الأمريكي للأبحاث أن الإسلام سيصبح الدين الأكثر شعبية في العالم بحلول نهاية القرن، إذ سيتجاوز المسلمين عدد المسيحيين.

وقد بلغ عدد المسلمين في عام 2010 قرابة 1.6 مليار شخص( 23% نسبة المسلمين لـ 31% مسيحيين) من مجموع سكان العالم. ويؤكد مركز “بيو” للأبحاث أنه إذا استمر التطور الديموغرافي الحالي، فإن عدد المسلمين سوف يتجاوز عدد المسيحيين بحلول نهاية هذا القرن.

وتعود أسباب ازدياد عدد المسلمين بشكل ملحوظ إلى ارتفاع معدلات الولادة بين المسلمين، مما نتج عنه صغر سن أغلب المسلمين حاليا.

كما يعيش غالبية المسلمين حاليا في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، ومن المتوقع أن تصبح الهند البلد الذي يضم أكبر عدد من المسلمين في العالم بحلول عام 2050، بعدد أكثر من 300 مليون مواطن مسلم.

والجدير بالذكر هنا أن نسبة المسلمين في أوروبا لن تقل عن 10% من عدد السكان الكلي، بحسب مركز الأبحاث.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *