الرئيسية 10 المشهد الأول 10 بلفقيه: تدبير شؤون الجهة لايتم عبر التجييش بل من خلال إعمال القانون

بلفقيه: تدبير شؤون الجهة لايتم عبر التجييش بل من خلال إعمال القانون

اتهم عبد الوهاب بلفقيه، عضو جهة كلميم واد نون، رئيس الجهة بنبوعيدة بزيادة تازيم الوضع ووضع أمن المواطنين واستقرار الجهة على صفيح ساخن،بمحاولته زرع الفتنة والعنصرية داخل الجهة.

واضاف بلفقيه في بيان له تتوفر مشاهد على نسخة منه، بان الفيديوهات المسربة التي نشرت في مختلف صفحات التواصل الاجتماعي والمكالمات الهاتفية التي تروج عبر الواتساب وأخرها تحريض أفراد القبيلة في مختلف المدن من أجل القيام بمسيرات بالسيارات معتبرا ذلك ضرب للقانون وللنظام العام عرض الحائط.

واعتبر ان هذه التصرفات صبيانية لا تلق برئيس مؤسسة دستورية ادى القسم أمام صاحب الجلالة نصره الله، مؤكدا أن هذه الحملة القبلية العنصرية تهدد اﻷمن ساهم فيها منتخبون منهم “علي شاي” مستشار جماعي بكلميم عن حزب العدالة والتنمية من خلال مساهمته فعليا لوقفة 9 مارس امام الخزينة ومسيرة اليوم بالسيارات بمباركة رئيس الجهة.

وحمل بلفقيه المسؤولية كاملة ومباشرة لرئيس الجهة مستدلا بالتسجيلات داخل  قاعة الجهة التي شهدت الاحداث التي عرفتها الدورة الاخيرة مجلس جهة كلميم وادنون، ووجه نداء للافراد الشرفاء والعقلاء من قبيلة ايت لحسن المحترمة بمختلف ربوع الوطن لمشاهدة التسجيل الكامل لما وقع يوم 6 مارس والاشرطة المنشورة على صفحات التواصل الاجتماعي ،للتحقق بنفسها ان بنبوعيدة هو من يحاول تأزيم الوضع وخلق البلبلة والفتنة بين القبائل المغربية.

وطالب الجهات المسؤولة بفتح تحقيق نزيه وشفاف في هذه المهزلة وكشف نتائجها للرأي العام، ودعى والي جهة كلميم وادنون ان يتحمل مسؤوليته كاملة،ضد هذا الوضع الخطير الذي يزعزع استقرار النظام العام،والضرب بيد من حديد ضد كل من تسول نفسه الخروج عن القانون.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *