الرئيسية 10 المشهد الأول 10 ولد عباس: إلغاء بوتفليقة لبعض الزيارات تعود إلى حق الرئيس في الخلود إلى الراحة

ولد عباس: إلغاء بوتفليقة لبعض الزيارات تعود إلى حق الرئيس في الخلود إلى الراحة

عاد موضوع صحة عبد العزيز بوتفليقة ليثار في الجزائر بعد حديث وسائل إعلام محلية عن عدم استقبال الرئيس لوزير الخارجية الاسباني الذي كان في زيارة للجزائر بسبب حالته الصحية، ليرّد اليوم الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس أن بوتفليقة يمارس مهامه بشكل عادي ولا داعي للمزايدات.

وقال ولد عباس اليوم السبت في ندوة صحفية بقصر المؤتمرات في نادي الصنوبر إنه زار مؤخرا بوتفليقة ووجده يمارس مهامه بصفة عادية، مضيفا أنه لا يجب الإلحاح حول صحة الرئيس، وأن إلغاء بعض الزيارات المقرّرة كزيارة أنجيلا ميركل تعود إلى حق الرئيس في الخلود إلى الراحة.

وذكّر ولد عباس، الأمين العام للحزب الحاكم الذي ينتمي إليه بوتفليقة، بتصريحات لرمطان لعمامرة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة، عندما نفى فيها برمجة أيّ لقاء بين رئيس الجمهورية ووزير الخارجية الاسباني ألفونسا داستيس حتى يتم إلغاؤه، وهو الأمر ذاته الذي نقلته السفارة الاسبانية بالجزائر في توضيحات لها.

وسبق لعبد المالك سلال، رئيس الوزراء الجزائري، أن أجاب باقتضاب على سؤال وجهه له صحفي حول هذا الموضوع خلال زيارته للعاصمة التونسية منتصف هذا الأسبوع بـ”صحة الرئيس بوتفليقة بخير، وهو يبعث إليكم السلام”.

وكانت عدة مواقع نشروا قبل أسبوع خبرا عن وفاة بوتفليقة،لكن كذب عدة مسؤولون جزائريون هذه “الوفاة”، متحدثين عن أنها مجرّد إشاعة مختلقة.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *