الرئيسية 10 المشهد الأول 10 قافلة حزب “المصباح” إلى “القصابي” بكلميم .. وماذا بعد؟

قافلة حزب “المصباح” إلى “القصابي” بكلميم .. وماذا بعد؟

Prime Minister and Secretary General of the Islamist Justice and Development Party (PJD), Abdelilah Benkirane speaks during a press conference following the results from Moroccan municipal and regional elections on September 5, 2015 in Rabat. Morocco's Islamists came first in regional elections seen as a test of their popularity after nearly four years in power, but trailed the liberal opposition in municipal polls, results showed. The PJD won 25.6 percent of 678 seats in regional councils. AFP PHOTO / FADEL SENNA (Photo credit should read FADEL SENNA/AFP/Getty Images)

هللت كتائب حزب “العدالة والتنمية” لزيارة أعضاء الحزب لجماعة “القصابي”، في إطار قافلة “المصباح”، حيث رصدت ما أسمته بكارثة بيئية بدوار واعرون، حيث تسرب مياه الصرف الصرف لضيعات فلاحية بالمنطقة.
غير أن المثير، أن قيادات “البيجيدي لم تستوعب بعد، أن الساكنة ملت من الخطاب الروتيني التي تلوكه ألسن زعماء الحزب، في كل قافلة تنظم على رأس كل سنة، دون أن يكون لطرح المشكل انعكاس إيجابي على واقع الحال.
وقلل نشطاء بإقليم كلميم من جدوى “قوافل المصباح”، خصوصا وأنها من طرف الحزب الحاكم، ومن مسؤولين يتحملون مسؤوليات التسيير بمجلس جهة كلميم وادنون، وحتى المجالس التي يتموقعون فيها في موقع “المعارضة” يجسدون تمثيلا ضعيفا وقدرة ترافعية في غير المستوى المطلوب.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *